عريضة بـ 165 ألف توقيع للمطالبة بإغلاق المفاعلين Doel 3 و Tihange 2

استقبل وزير الداخلية جان جامبون، بعد ظهر يوم الجمعة، في مكتبه وفدا يجمع مختلف المنظمات المناهضة للتصنيع النووي. يقول Léo Tubbax المتحدث باسم منظمة Nucléaire Stop أن النشطاء سلموا للوزير عريضة تضم 165 ألف توقيع يطالب بالإغلاق النهائي للمفاعلين النوويين Doel 3 و Tihange 2. ويضم الوفد  مختلف الجمعيات مثل Nucléaire Stop Kernenergie وMilieufront Eijsden وأيضاAachener Aktionsbündnis gegen AKW.

ويضيف Léo Tubbax : “تم جمع 100 ألف توقيع منذ الإعلان عن استئناف تشغيل المفاعلين اللذين أصبحا قديمين بسبب الآلاف من الشقوق المهمة في جدار الخزان بسبب هشاشة الفولاذ غير المبررة”.

وأوضح المسؤول عن السلامة النووية في مكتب الوزير جان جامبون أن هذا الأخير كان يأخذ برأي الوكالة الفدرالية للمراقبة النووية (AFCN).  ويعتقد Léo Tubbax أن “الوكالة الفدرالية للمراقبة النووية لديها صلة بشركة أونجي”. وفي بيان، أشار وفد المنظمات إلى أنه “يُحمل السيد جامبون المسؤولية السياسية عن أي ضرر قد يصيب صحة ونمط عيش ملايين المواطنين في المناطق القريبة من هذين المفاعلين وأن المنظمات ستعمل المستحيل لمنع تشغيلهما”.

وأكدت المنظمات تضامنها مع المنظمات غير الحكومية والأحزاب الخضراء التي تحاول منع مواصلة تشغيل المفاعلين القديمين Doel 1 و Doel 2.