Salah Abdeslam

عدو الدولة رقم واحد : هل هو على وشك تسليم نفسه؟

بلجيكا 24 – علمت وكالة الأنباء البلجيكية من مصادر مطلعة أن صلاح عبد السلام، المشتبه به الذي لا يزال في حالة فرار بعد هجمات باريس التي وقعت في 13 نوفمبر 2015، قد اتصل بالمحامي Sven Mary.

إلا أن المحامي Sven Mary لم يدل بأي تصريح. وكان قد صرح في نهاية ديسمبر في صحيفة Le Soir قائلا : “إذا طلبني صلاح عبد السلام غدا، سأقبل أن أكون محاميه”.

ورفضت النيابة العامة الفدرالية التعليق على هذه المعلومة. تقول : “في الوقت الراهن، هذه مجرد إشاعة، ونحن لن ندلي بأي تعليق بهذا الشأن”.

وقد اختفى صلاح عبد السلام منذ أن أقله حمزة عطو ومحمد عامري من باريس إلى بلجيكا ليلة 13 نوفمبر. ووفقا للمحققين، فمن الممكن أنه أوصل ثلاثة انتحاريين إلى أرجاء ملعب فرنسا ليلة الهجمات. وخلال عودته من باريس، من الواضح أنه تلقى المساعدة من العديد من الأشخاص ببروكسل.

ولا تزال أجهزة الشرطة البلجيكية والفرنسية تبحث عن المشتبه به.

ويعتبر المحامي Sven Mary من الشخصيات البارزة بالعاصمة، وقد تولى الدفاع من قبل في مناسبات عديدة عن أشخاص متورطين من قريب أو من بعيد بالهجمات.  كما يظهر أيضا في القضايا البارزة كقضية Fortis أو ملف Habran.