عدد طلبات اللجوء ببلجيكا يحطم رقما قياسيا في يونيو

كشفت المفوضية العامة للاجئين وعديمي الجنسية (CGRA) أنه في شهر يونيو، تم تقديم 2289 طلبا للجوء ببلجيكا، بزيادة بلغت 34% مقارنة بشهر مايو و 63% مقارنة بيونيو 2014. وهو رقم قياسي في عدد الطلبات المقدمة منذ أزمة اللجوء في 2011، فقد وصلوصل عدد الطلبات 25.749 طلب هذا العام في مقابل 17.213 في كامل 2014. وفي منتصف 2015، تم تقديم 9158 طلب.

 

وارتفع عدد طلبات القاصرين غير المرافقين (MENA) بشكل حاد مرة أخرى : من 85 قاصر في مايو إلى 212 قاصر في يونيو. وعلى سبيل المقارنة، تقدم 32 قاصر بطلب في  يونيو 2014. ومع ذلك، يجب أن يتواصل صقل النتائج بالنسبة لهذه الفئة، كما يحدد اختبار السن الحقيقي لطالبي اللجوء. وقبل أيام، لفت وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين من (N-VA) الانتباه إلى الارتفاع الحاد في عدد طلبات اللجوء. وحذر قائلا : “يمارس الوضع الدولي ضغطا هائلا على حدودنا الأوروبية. ومع أكثر من 60 مليون لاجئ في العالم، وصلنا إلى أعلى مستوى منذ الحرب العالمية الثانية. ويمكننا الشعور به أيضا  في بلدنا. يجب أن نتفادى أزمة لجوء جديدة”. وفي يونيو، كانت بلدان المنشأ لطالبي اللجوء هي سوريا (390 طلب، أي 17% من مجموع الطلبات) والعراق (381 طلب أي 16,6%) والصومال (9 276 طلب أي 12,1%) وأفغانستان (269 طلب أي 11,8%). وتمثل هذه البلدان الأربعة لوحدها أكثر من نصف مجموع الطلبات المقدمة في  الشهر الماضي (57,5%). ومن بين 2289 طلب للجوء المسجل في يونيو، 403 (17,5%) هي طلبات مضاعفة.

 

وتولت المفوضية العامة للاجئين وعديمي الجنسية اتخاذ 1550 قرار خلال الشهر المنصرم. وفي نهاية يونيو، بلغ حجم العمل الكلي للمفوضية 5816 ملف. وتوضح (CGRA) : “يمكننا اعتبار أن 3900 حالة تكون احتياط عمل عادي. وهذا التراكم نفسه يصل إلى 1916 حالة”.

 

Belge24