la Croix-Rouge

عدد اللاجئين القُصَرْ غير المرافقين يشهد ارتفاعا كبيرا في بلجيكا

بلجيكا 24 – من خلال تقرير للأنشطة السنوية لمنظمة الصليب الأحمر، من بين 35 ألف شخص ممن طلبوا اللجوء إلى بلجيكا سنة 2015، هناك 13.134 ممن قام مركز للصليب الأحمر بتوزيعهم. وتدير المنظمة الآن 29 مركزا، أي بزيادة 11 مركزا عن السنة الماضية. كما تم استقبال ستة أضعاف القاصرين غير مرافقين في سنة 2015.

ويمثل استقبال طالبي اللجوء جزء لا يزال مهما من عمل الصليب الأحمر، الذي يخصص له 80,3 مليون يورو من المنح العامة التي تقدمها الحكومة الاتحادية، أي بزيادة 21,3 مليون يورو عن سنة 2014.

وللتعامل مع الأعداد الكبيرة للمهاجرين الوافدين، ضاعفت المنظمة ثلاث مرات قدرة الاستقبال لديها، لتصل إلى 9.300 مكان، وجندت 800 متطوع إضافي. وإضافة إلى ذلك، منح مبنى التجارة العالمي الثالث بالقرب من دائرة الأجانب سقفا لأكثر من 9 آلاف طالب لجوء منذ افتتاحه في سبتمبر وإلى غاية نهاية السنة.

وقد انفجر عدد القاصرين غير المرافقين الذين استقبلهم الصليب الأحمر، فبعد أن كان عددهم 50 في سنة 2014، وصل هذا العدد في السنة الماضية إلى 302. ويستقبل 16 مركزا هؤلاء القاصرين، بينهم خمسة مراكز مهيأة خصيصا لهم.

وإلى جانب المنح الهيكلية المستقرة في 2,6 مليون يورو، وزيادة الخدمات المقدمة من 2,5 مليون إلى 24,9 مليون، استطاعت المنظمة الاعتماد على التبرعات العامة التي بلغت 9,2 مليون يورو، أي بزيادة 550 ألف يورو عن سنة 2014. وفي المجموع، تم تخصيص 27 مليون يورو للأنشطة الميدانية مثل مكافحة الفقر والإبعاد والإنقاذ والتدريب والأنشطة الدولية وأنشطة الشباب.

وشاركت المنظمة في 85 خطة لمواجهة الكوارث، أي بزيادة 15 خطة عن السنة الماضية، وقامت بإدارة 2.527 عملية إنقاذ خلال الأحداث، أي ألف عملية إضافية عما كانت عليه في سنة 2014.

كما يضم الصليب الأحمر الذي قام بتدريب 33.919 شخصا في الإسعافات الأولية، 1.241 موظف مأجور، منهم 346 تم توظيفهم في إطار أزمة استقبال المهاجرين، ويعتمد على شبكة تضم 11.440 متطوع.