طالبو اللجوء : وحدات سكنية متنقلة في انتظار تجديد الثكنات

قررت الحكومة إنشاء أماكن استقبال إضافية، مؤقتة، لطالبي اللجوء، والتي ستأخذ شكل وحدات سكنية متنقلة متوفرة على أراضي تابعة للوكالة المكلفة بالاستقبال فداسيل. وتهدف هذه المبادرة إلى استقبال نحو 900 شخص، وإطاعمهم وإيواؤهم ابتداءً من الاثنين المقبل، في انتظار تجديد الثكنات، وفقا لما جاء في بيان.

 

وتتهدد مراكز استقبال طالبي اللجوء بالوصول إلى الامتلاء  في مواجهة الوصول المتزايد لطالبي اللجوء إلى أوروبا هربا من الصراعات، ولاسيما في منطقة الشرق الأوسط. وكانت الحكومة قد قررت من قبل تفعيل “أماكن مغلقة” وإنشاء 2500 مكان إضافي في الثكنات. ويأخذ تجديد هذه الأماكن وقتا، بالتنسيق مع فداسيل والصليب الأحمر ووزارة الدفاع، وللتصدي للأسرع، اختارت الحكومة حلا متنقلا مؤقتا يمكن تنفيذه ابتداءً من يوم الاثنين.

 

كما تم إنشاء “فرقة قوة استقبال” أيضا للمتابعة اليومية لحالة تتطور بسرعة. وتحت رئاسة وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين، ستتكون هذه الفرقة من ممثلي المكاتب الرئيسية المعنية والتي من بينها مكتب الوزير الأول، وبالإضافة إلى خبراء في الإدارة. وستجتمع على الأقل مرة واحدة في الأسبوع.

 

كتبت فاطمة محمد