6

طالبة مغربية تحصل على لقب “التلميذة الفيلسوفة” في فرنسا

كتب ـ أحمد خالد

حصلت الطالبة المغربية أدلين حكيم والمقيمة في فرنسا على لقب “التلميذة الفيلسوفة” بدرجة “حسن جدا”  ،وذلك إثر حصولها على العلامة الكاملة في امتحان الفلسفة بالبكالوريس، بعد أن اختارت الإجابة على سؤال “هل الفن له معنى؟”

ويأتى هذ الإنجاز الذى حققته أدلين فى إطار الإنجازات دراسية مميزة التى يحققها تلاميذ يعيشون فى اوربا من أصول مغربية، والتى يماثلها حصول ثلاثة تلاميذ في إيطاليا على العلامة الكاملة، وهو نفسه الإنجاز الذى حققته تلميذة مغربية بألمانيا.

وقد أسهم الإنجاز الذى حققته أدلين في مادة الفلسفة فى إطلاق وسائل الإعلام الفرنسية لقب “التلميذة الفيلسوفة” عليها ، وقد أرجعت أدلين الفضل فى ذلك إلى “المجهودات التي قامت بها خلال سنوات من العمل”، موضحة أن “الميزة ليست فقط مجردة عبارة تكتب على الورق وإنما هي شكل للتقدير”.

ولأن كل فتاة بأبيها معجبة، فقد تأثرت أدلين بالتخصص العلمي لوالدها محمد حكيم ،المهاجر المغربي الحاصل على دكتوراه في الفلسفة، كان موضوعها العالم العربي والإسلام، ما ساعد أدلين على أن تنشأ في بيت غني بكتب الفكر والفلسفة.