les boissons sucrées

ضريبة المشروبات الغازية غير مجدية بالنسبة للبلجيكيين

بلجيكا 24 – ذكرت صحيفتي De Morgen و Het Laatste Nieuws، في عددهما الصادر اليوم الثلاثاء، أن ضريبة المشروبات الغازية، التي تم فرضها من قبل وزيرة الصحة العامة ماجي دو بلوك، لتشجيع البلجيكيين على تبني نمط عيش صحي، لم تؤتي ثمارها، حيث أن المستهلكين يؤدون منذ ستة أشهر بالفعل هذه الضريبة على المشروبات الغازية، دون أن يتم هجرها، و للتعويض، يتحول عشاق هذه المشروبات نحو المتاجر التي تقدم خصما و التي لا تقدم أي علامة تجارية، أو نحو المتاجر بالخارج.
و يشهد على ذلك الأرقام الصادرة من مكتب مؤسسة دراسة السوق GfK، الذي تمكنت الجمعية القطاعية للصناعة البلجيكية للمياه و المشروبات المنعشة من استشارته، و وفقا للجمعية، “يشتري بلجيكي من أصل خمسة المياه و المشروبات المنعشة من الخارج، و تستمر الكميات التي يتم شراؤها في الارتفاع، من 162 لتر للفرد الواحد سنة 2012 إلى 166 لتر سنة 2016، و في الوقت نفسه، فإن 7% من القيمة التي قام البلجيكيون بشرائها لم تكن من بلجيكا”.
و بدورها علقت إدارة كارفور، بهذا الصدد، قائلة : “إن تدبير الحكومة ليس له التأثير المنشود، و هو يساعد فقط على تمويل خزينة الدولة، فالزبائن يشترون أيضا المشروبات المطلوبة على الجانب الآخر من الحدود”.