zaman-turquie

صحفية فلامانية تتعرض للتهديد من قبل تركيا

بلجيكا 24 – لم تعد الصحفية الفلامانية Anne Van Roste قادرة على العودة إلى تركيا أبدا. فقد كشفت لصحيفة De Morgen وعلى أمواج إذاعة VRT أنها تعرضت لهجوم من قبل “مستشار دولة تركي” قبل بضعة أشهر، حين كانت تقوم بتدريب داخل القسم البلجيكي لصحيفة “زمان”.

وكان الرجل قد طلب منها تسليمه لائحة بالمشتركين البلجيكيين في الصحيفة. ومن المعروف أن الصحيفة تشتهر بكونها في صف حركة الإمام فتح الله غولن، أكبر معارض للرئيس التركي رجب طيب أردوغان. تقول الشابة التي تروي ذاكرتها عن حزب العدالة والتنمية التركي ببلجيكا : “كنت أعتقد أنني في فيلم عن المافيا”. “ولم يخبرني أبدا لماذا أراد هذه اللائحة. ومع ذلك كان يرغب في أن أتوجه مع الوثائق إلى أنقرة، يوم 16 يوليو. وكانت التذاكر محجوزة بالفعل. ولدي صورة من تذاكر الطائرة باسمي. ولو رغبت أيضا يمكنني أن أدرس أو أعمل بتركيا”.

وعلى وجه الدقة، فلحظة طلب المستشار، لم تكن محاولة الانقلاب الفاشلة قد وقعت بعد.  ومنذ ذلك الحين، تم إلغاء القسم البلجيكي لصحيفة “زمان” “لدواع أمنية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *