La SNCB

شركة SNCB تخطط للرفع من تذاكرها وتخفيض قطاراتها وغلق شبابيكها

انتقدت المعارضة بشدة عناصر مشروع عقد شركة SNCB تخطط للرفع من تذاكرها وتخفيض قطاراتها وغلق شبابيكهاإدارة شركة SNCB التي شكلت موضوع تسريب في صحيفة De Morgen صباح اليوم الخميس. ويخطط النص لزيادة جديدة في التعريفة، وتراجع في عرض القطارات، وإغلاق الشبابيك والمحطات الإضافية. كما  تحدث حزب N-VA أيضا عن رفضه للزيادة في التعريفة.fg^dmh 24

وتخطط شركة SNCB إلى الرفع في أسعار التذاكر والاشتراكات خلال السنوات الأربع القادمة، وتغيير للأسعار على أساس المواعيد والدرجة ووقت الشراء. والأمر الإيجابي هو أنه يمكن تعويض التذكرة جزئيا بعد تأخر بنصف ساعة. ويدعو عقد الإدارة المقبل شركة السك الحديدية إلى عدم ضمان الخدمة من السابعة صباحا وحتى التاسعة ليلا، إلا على الخطوط المهمة.

وأشارت وزيرة النقل Jacqueline Galant لصحيفة De Morgen إلى أنه لم يتقرر أي شيء بعد. وندد النائب Marcel Cheron من (Ecolo) في بيان اليوم الخميس قائلا : “إن رؤية النقل الخاصة بالحكومة تعيدنا ثلاثين سنة إلى الوراء”، وهو بذلك يشير بشكل خاص إلى اقتراح “خدمة الدرجة الثالثة التي لا تزال مكلفة”. كما يذكِّر النائب الإيكولوجي باقتراح عقد الإدارة البديل الذي قدمه فريقه السياسي. ويدعو حزب الخضر  إلى الاستثمار في النقل المشترك وإعادة النظر في الضرائب على سيارات الشركات.

وطلبت Catherine Fonck رئيسة فريق حزب cdH من الحكومة الاعتراض بشكل واضح على مشروع عقد الإدارة المعروف. وتقول أن تقلب التعريفة يهدد بارتفاع كلفة العمل، ولا سيما بالنسبة للوظائف ذات ساعات العمل المرنة ومتدنية المهارة. وأضافت أن إدخال حرية أكبر لتحديد السعر على سلسلة من المنتجات قد يجعل السكك الحديدية أقل جاذبية من السيارة وخاصة بالنسبة للأسر. كما أعرب كل من حزب sp.a وحزب Groen عن رفضهما للمشروع قيد الدراسة.

وداخل الأغلبية، رد حزب N-VA ضد اقتراح الزيادة في التعريفة. توضح النائبة القومية Inez De Coninck قائلة : “ليس هناك اتفاق سياسي بعد، بشأن هذا النص. وتوضح قائلة : “لسنا بالتأكيد متفقون مع الزيادة في الأسعار، لأن الاتجاه التصاعدي لأسعار التذاكر بـ 4% هو أعلى من التضخم. زيادة واحد في المائة قد تمر ولكن زيادة أربعة في المائة مرتفعة للغاية. وبالتأكيد فيما يخص المنحة المرتفعة بشكل خاص في بلادنا، والخدمة الأقل جودة مما هي عليه في الدول المجاورة”.

وفي المقابل، يقول حزب N-VA أنه وجد في رغبة شركة SNCB لتبسيط ومرونة تعريفتها، طريقة لتتمكن شركة السكك الحديدية من تحقيق أكبر نقلة تجارية. “ولكن ذلك يجب أن يسمح لـ SNCB بجذب المزيد من المسافرين وبالتالي يجب أن تسمح المرونة لـ SNCB بمنح تذاكر مخفضة خلال  الساعات خارج وقت الذروة”. ويتساءل حزب N-VA في نهاية المطاف حول مستقبل هياكل شركة SNCB. تقول Inez De Coninck متسائلة : “ما الذي سيحدث للأقسام والوحدات التي في قمة” الشركة؟. وسيتم استجواب وزيرة النقل بعد ظهر اليوم الخميس  في مجلس النواب.