La SNCB

شركة SNCB تختبر الإنترنت اللاسلكي على متن قطاراتها لمدة ثلاثة أشهر

بلجيكا 24 – أعلنت شركة SNCB خلال مؤتمر صحفي عقد بمحطة ميدي ببروكسل أنها أطلقت اليوم الخميس اختبار الإنترنت اللاسلكي على متن القطارات. وستدوم التجربة لمدة ثلاثة أشهر في عربتين  من الدرجة الأولى على الخط الرابط بين أوبن وأوستند.

لقد مر بعض الوقت وفكرة تمتع مستخدمي القطار بأنترنت منتظم تجول في فكر SNCB. وتم الإعلان عن هذا الإجراء عدة مرات، سواء من قبل وزيرة النقل Jacqueline Galant، أو من قبل رئيس الشركة Jo Cornu. والقطار الذي يقدم الإنترنت اللاسلكي الآن قيد الخدمة.

وبعد تعلم الممارسات الجيدة لجيراننا، أطلقت السكك الحديدية البلجيكية عروض مناقصات يوم 13 مايو 2015. واقترحت أربع شركات خدماتها، وكلها في مجال الإنترنت اللاسلكي. وأخيرا، يوم 30 أكتوبر الماضي، وقع الاختيار على شركتي Icomera و Nomad للقيام بمرحلة الاختبار.

وابتداءً من اليوم الخميس 25 فبراير، وإلى غاية 25 مايو، يستطيع الركاب في الخط الرابط بين أوبن وأوستند تجربة الإنترنت اللاسلكي مجانا على متن القطار. وتم تجهيز عربتي الدرجة الأولى بتأثير الأنظمة الخاصة بكل شركة وبعمود هوائي. وتحديدا، يتم التقاط إشارتي الجيل الثالث (3G) والجيل الرابع (4G) لمختلف الشركات سواء كانت Base أو Orange أو Proximus، لتجميعها وتحويلها إلى إشارات إنترنت لا سلكي.

وطيلة ثلاثة أشهر،  سيتم إجراء عمليات مسح  بشكل مجهول “لمعرفة شعور وانتظارات الزبائن تجاه هذا النوع من الخدمات:. وستتم أيضا مقارنة أداء الشركتين المرشحتين.

وإذا كانت التجربة إيجابية، فسيتم العمل بعد ذلك على دراسة التكلفة، وعمليات الإصلاح المحتملة، ومدى أهمية مثل هذه الخدمة، وعند الاقتضاء، الإعلان عن مناقصة جديدة.