Brexit

شركات بلجيكية تصاب بالحيرة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

بلجيكا 24 – قالت فدرالية الشركات البلجيكية (FEB) اليوم الخميس عقب انتهاء ثاني اجتماع لهيئة “المجموعة عالية المستوى” أنها تطالب بمراقبة الواردات والصادرات البلجيكية من وإلى بريطانيا، وتدعو إلى التفكير في طريقة لإنشاء علاقات تجارية قوية في المستقبل. وتم إنشاء هيئة “المجموعة عالية المستوى” من قبل وزير الاقتصاد كريس بيترس في خضم تصويت البريطانيين يوم 23 يونيو الماضي لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي (بريكسيت).

تقول فدرالية الشركات البلجيكية (FEB) : “بعد شهرين، تستمر عواقب هذا القرار في زرع الشك، أيضا لدى الشركات البلجيكية”. وأنشأت الفدرالية على الإنترنت أداة تساعد الشركات على طرح الأسئلة بشأن العواقب المحتملة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتشير الفدرالية إلى أهمية الروابط الاقتصادية التي توحد بلجيكا وبريطانيا.

ووفقا لمختلف الدراسات، تعاني بلجيكا من انسحاب بريطانيا من الاتحاد عند 0,5% من الناتج المحلي الإجمالي، أي بـ 2,1 مليار يورو. وقد يؤدي هذا الخروج إلى خسارة 12 ألف وظيفة في بلجيكا.

وتعتقد منظمة أرباب العمل أيضا أن بلجيكا “يجب أن تلعب بالأصول من أجل جذب الاستثمارات الأجنبية والمؤسسات الأوروبية، مثل الهيئة المصرفية الأوروبية أو وكالة الأدوية الأوروبية، الموجود في الوقت الراهن ببريطانيا”. ولتحقيق ذلك، يتعين على بلجيكا “أن تستمر في التركيز بشكل كامل على تعزيز قدرتنا التنافسية وجاذبيتنا”، حسب ما تشير إليه فدرالية الشركات البلجيكية (FEB).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *