fete nationale belgique

شبكة بلجيكا 24 الإخبارية تهنئ بلجيكا بالعيد الوطني

بلجيكا 24 – يحتفل البلجيكيون بالعيد الوطني يوم 21 يوليو. ويخلد هذا العيد ذكرى اليمين الذي أداه أول ملك لبلجيكا Léopold de Saxe-Cobourg بالبقاء وفيا  للدستور. وقد سجل يمين الملك بداية بلجيكا مستقلة، في ظل ملكية دستورية وبرلمانية.

وبعد الثورة البلجيكية سنة 1830، والتي أدت على استقلال دولة بلجيكا، قرر المؤتمر الوطني أن تصبح بلجيكا مملكة دستورية. ويوم 4 يونيو 1831، دعا المؤتمر Léopold de Saxe-Cobourg-Gotha ليصبح أول ملك للبلجيكيين، وذلك بعد أن أدى القسم بالساحة الملكية ببروكسل يوم 21 يوليو سنة 1831.

وتم تحديد العيد الوطني في البداية يوم 27 سبتمبر مخلدا بذلك ذكرى “أيام سبتمبر” وهو الاسم الذي أطلق على الثورة البلجيكية. غير أنه تم تغيير يوم العيد الوطني ليصبح في عهد حكم الملك ليوبولد الثاني يوم 21 يوليو، من أجل ربط هذا اليوم الاحتفالي للدولة في شخص الملك.

وبهذه المناسبة السعيدة يطيب لإدارة شبكة بلجيكا الإخبارية أن تتقدم إلى مقام جلالة الملك فيليب السامي ملك بلجيكا ومعه الشعب البلجيكي قاطبة بأصدق معاني التهنئة والتبريك.

وتتمنى الشبكة لعاهل البلاد بالمزيد من التوفيق والسداد في خدمة قضايا الوطن وإرساء قيم الديمقراطية والتسامح والتعايش من أجل دعم السلام الوطني والتنمية المستدامة لبلدنا العزيز.

وتطلب شبكة بلجيكا من العلي القدير أن يعيد على جلالتكم وعلى الشعب البلجيكي بكل أطيافه ومعتقداته الفكرية والدينية هذا العيد باليمن والسعادة.