Charles Michel, Premier ministre

شارل ميشال يستعرض بالتفصيل التدابير الأمنية الجديدة

بلجيكا 24 – بدأ رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال عودته بموضوع الأمن. وفي صحيفتي Le Soir  و Sudpresse يتحدث بالتفصيل عن التدابير التي تنوي حكومته اعتمادها. يقول موضحا وهو يعزز التدخل الوقائي : “سنقوم بتعزيز قدرتنا في الميدان الأمني، الذي يعتبر ضمانا لحريتنا، وطرق عيشنا”.

ويعلن رئيس الوزراء عن اعتماد تشريع حول كاميرات المراقبة من خلال تسليط الضوء، من الناحية القانونية، على “الظروف التي يمكن فيها استخدام الكاميرات بطريقة وقائية، وكذلك في إطار التحقيقات”.

كما يفكر الليبرالي أيضا في تمديد دور شركات الأمن كدعم لأجهزة الشرطة. يقول : “أعتقد أنه من الضروري أن نسمح في بعض الحالات لحراس الأمن الخاصين بفتح حقيبة، مثلا خلال مهرجان ما، للتحقق ما عدم وجود سلاح”.

كما يخطط أيضا إضافة إلى ذلك إلى إنشاء هيئة جديدة لمراقبة المباني ، لأن “جنودنا ليس من واجبهم  البقاء إلى الأبد في الشوارع لمراقبة المواقع والمباني”. ومن الممكن أن يتم توجيه أفراد الشرطة والجنود نحو هذه الهيئة المحددة.

وأكد رئيس الوزراء ردا على سؤال بخصوص ارتداء البوركيني، على أن التشريع في هذا المجال سيكون “صعبا من الناحية التقنية والتطبيقية” على الرغم من أنه قد يتم اللجوء إلى القمع في حالات خاصة. غير أن شارل ميشال يفضل بشكل أكثر، التدخل على الصعيد المحلي، يقول : “إذا تم استخدام علامات للتباهي ولفت الانتباه في سياق من الاستفزاز وكان ذلك يخلق مشاكل بالنسبة للأمن العام، فلا بد أن يكون بوسع رؤساء البلديات التدخل”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *