Vedrin

شاب يغتصب طفلة عمرها أربع سنوات بـ Vedrin

بلجيكا 24 – إنها قصة دنيئة هزت عائلتين تعيشان بـ Vedrin في نامور، يوم 30 يناير الماضي.. فقد أقدم شاب بالكاد يبلغ 18 سنة على اقتراف فعل يتعذر إصلاحه على طفلة تبلغ أربع سنوات، إذ قام باغتصابها.

وبالتأكيد هي ليست أحداثا داخل الأسرة. ولكن المراهق يعرف الطفلة جيدا. ولا نتحدث أيضا عن وسط محروم. فالعائلتان ذات الصلة تعيشان مع بعضهما. وقد أصيب الجميع على أية حال بالصدمة. وتم نقل الطفلة إلى المستشفى وهي مصابة بجروح.

ودفعت هذه القضية بالنيابة العامة بنامور إلى التزام الصمت. فكان هناك تعتيم تام. ومع ذلك، وبحسب مصدر  مطلع، يبدو أن المراهق قد اعترف بأفعاله حين مثل أمام قاضي التحقيق بنامور. ثم بعد ذلك تم اعتبار الأفعال المتعلقة بالجريمة خطيرة بما فيه الكفاية لاستصدار مذكرة اعتقال ضد الشاب.

غير أنه لم يتم إغفال عنصر واحد في هذه القضية والذي يتجلى في السؤال : هل كان الشاب مسؤولا عن أفعاله؟ وحدها النيابة العامة تستطيع تحديد ذلك. ولكن في كل الأحوال، يمكن القول أنه كان واعيا بالشر الذي ارتكبه. ودائما وفقا للمصدر المطلع، فإن الشاب نفسه هو من أبلغ وطلب النجدة بعد ارتكابه للجريمة المرعبة.