رفع إضراب المراقبين الجويين ليومي الثلاثاء والأربعاء

وأخيرا، لن يقوم المراقبون الجويون بالإضراب يومي الثلاثاء والأربعاء. فقد أعلنت Unsa يوم السبت أنها سحبت الإشعار بالإضراب، مثلها مثل CGT التي سحبته قبل يوم.غير أن إشعار SNCTA ، وهي نقابة الأغلبية، لا زال ساريا يومي الخميس والجمعة.

 

وكانت النقابات Usac-CGT (21%) و Unsa (20%) و Spac-CFDT (4%) قد وضعت إشعارا بالإضراب يومي الثلاثاء والأربعاء، في حين أن نقابتي SNCTA (49,8% من الأصوات  لدى المراقبين الجويين) و FO (2,9%)، وضعوا إشعارا يومي الخميس والجمعة.

 

وتم استبعاد التهديد بالاضطراب الجوي، مباشرة قبل العطلة الصيفية، ولكن لبداية الأسبوع فقط.

 

وبعد خروجها من اجتماع مع كتابة الدولة للنقل أشارت Unsa أنها قررت رفع إشعارها بالإضراب، مثلما فعلت CGT قبل يوم.

 

وقالت النقابة : “بعد عدة ساعات من المفاوضات، يمكننا أن نؤكد أن UNSA-ICNA سترفع إشعارها بالإضراب بالنسبة ليومي 30 يونيو و 1 يوليوز”. وقد بررت النقابة قراراها هذا بالضمانات المالية التي حصلت عليها من الأوصياء.

 

ولا زال خطر الاضطرابات الجوية مستمرا يومي الخميس والجمعة مع إشعار نقابتي SNCTA و FO اللذين تدافعان عن الأجور وشروط عمل المراقبين.

 

وبحسب Roger Rousseau الأمين الوطني لـ SNCTA فقد تم استقبال هاتين النقابتين أيضا من طرف السلطات الوصية، وستتابعان المحادثات.

 

وبالخضوع لأحكام الخدمة الدنيا، سيجبر جزء من 4000 مراقب جوي على العمل في حالة الإضراب. غير أن هذا الإضراب يمكن أن يؤدي إلى اضطراب قوي في حركة الملاحة. وكإجراء وقائي، طلبت DGAC من الشركات التقليل من جداول رحلاتهم.

 

Belge24