Reda-- Kriket

رضا كريكيت المشتبه به في قضية الهجوم الذي تم إحباطه بفرنسا كان يعيش بإيكسيل

بلجيكا 24 – وفقا لمعلومات توصلت بها صحيفة JDD، فإن رضا كريكيت قد عاش ببروكسل، وبشكل خاص في إيكسل، لمدة ثلاث سنوات.

وكان الفرنسي يعرف على أنه شخص عنيف جدا. وقد عاش  في إيكسيل منذ 2011  وظل هناك إلى غاية خريف 2014 قبل أن يلتحق بسوريا. وخلال هذه المدة، كشفت صحيفة JDD  بأنه كان يتابع حركة الداعية خالد الزرقاني الذي كان يعتبر “كأكبر مجنِّدٍ للراغبين في الجهاد ببلجيكا”.

وأعلن مصدر قضائي اليوم الاثنين أنه تم تمديد الحراسة النظرية بشكل استثنائي بشأن رضا كريكيت، المتهم الرئيسي في التحقيق المتعلق بالهجوم الذي تم إحباطه بفرنسا يوم الخميس الماضي، إلى ما يزيد عن أربعة أيام. ولا يمكن اللجوء إلى هذا التمديد الذي يقرره قاض متخصص إلا في حالة وجود خطر وشيك لعمل إرهابي، أو لاحتياجات التعاون الدولي.

وقد تم اعتقال مشتبه به آخر يوم الأحد بروتردام في هولندا، وهو أنيس ب.، وكان موضوع مذكرة اعتقال أوروبية أصدرها قضاة فرنسيون، في حين، تم اعتقال شخصين يشتبه في صلتهما برضا كريكيت ببلجيكا أيضا.

وألقي القبض على رضا كريكيت، اللص السابق البالغ 34 سنة، يوم الخميس في Boulogne-Billancourt بالضاحية الباريسية. وكان وزير الداخلية الفرنسي برنارد كازينوف قد أعلن بعد ذلك عن إحباط مشروع هجوم “في مرحلة متقدمة”، من دون أن يضيف أي تفاصيل.

وكان كريكيت قد أدين غيابيا العام الماضي ببلجيكا في محاكمة خلية جهادية بسوريا، والذي كان أحد المشتبه بهم الرئيسسين فيها هو البلجيكي عبد الحميد أباعود، أحد القادة الجهاديين الفرانكفونيين لتنظيم الدولة، وأحد منظمي هجمات باريس.