رجال أمن Stib يستأنفون العمل بعد توقف دام نصف يوم

قالت Stib أن المئات من أفراد الأمن التابعين لـها توقفوا عن العمل يوم الاثنين ظهرا كرد فعل على إدانة ثلاثة من زملائهم صباح يوم الاثنين من قبل المحكمة الابتدائية ببروكسل بتهم تتعلق بشجار يعود على 2013.

 

وحكم على اثنين بالسجن 12 شهرا مع وقف التنفيذ وعلى المتبقي بالسجن 18 شهرا مع وقف التنفيذ. واتصلت Stib بدوائر الشرطة ببروكسل من أجل إرسال أفراد الشرطة للمساعدة. وعقب اجتماع بين النقابات وممثلي Stib ، قرر الموظفون إلغاء التوقف عن العمل في حدود 21H30.

 

وتعود أحداث القضية إلى 2013، حين اصطدمت دورية بسيارة أخرى كان ركابها تحت تأثير مخدرات مختلفة، وبدأوا بالشجار فيما بينهم، بحسب رواية رجال أمن Stib. وصرحوا أنهم ألقوا القبض عليهم حتى وصلت المساعدة. وشهد العديد من الأشخاص هذه الأحداث. كما شهد رجل إطفاء ضد رجال الأمن قائلا أنهم استخدموا العنف ضد أصحاب السيارة.

وأثناء الاجتماع، أقرت Stib بالتزامها بتوفير المساعدة القانونية لاستئناف الحكم. وأكدت الإدارة أيضا أنها ستعيد فتح النقاش المتعلق بالإطار القانوني ومحتوى بطاقة الاعتماد على المستوى الداخلي لـ SPF. وقال Oliver Rittweger مندوب CSC Services public  في Stib  : “يتوفرون على صفة رجل أمن، ولكنهم يواجهون مهمات أكثر عنفا”.

 

“ليست هناك أي حماية لرجال الأمن الذين يتعرضون للاعتداء. مثلا، حين يقدم رجل أمن تقريرا حول مخالفة ما، يكون اسمه مدرجا في التقرير. وبالتالي يكون هنا خطر التعرض لعملية انتقامية. وتوجد حاليا قضية في هذا الصدد”.  ووفقا للاتفاقيات المبرمة في 2007 للتغلب على اتساع هذه الصفة، تم الاتفاق على أنه إذا فقد رجال الأمن اعتمادهم بعد حكم الاستئناف، يتم إعادة توجيههم داخل Stib.

 

Belge24