allocations-familiales

رئيس FGTB يطالب بـ 130 يورو فقط للطفل الواحد في التعويضات العائلية

بلجيكا 24 – احتلت التعويضات العائلية وقضية كاتربيلار مكاناً بارزا في خطاب رئيس النقابة الاشتراكية الوالونية. ويقول Thierry Bodson : “تعتبر 160 يورو للطفل الواحد نوعا من الشعبوية”.

وقد اتخذ رئيس نقابة FGTB الوالونية Thierry Bodson موقفا يوم أمس الخميس في النقاش حول المبلغ المستقبلي للتعويضات العائلية. وفي فلاندز، تم تحديد المبلغ بالفعل، في حدود 160 يورو للطفل الواحد. ويطالب رئيس فريق حزب (MR) بالبرلمان الوالوني Pierre-Yves Jeholet بمبلغ مماثل في جنوب البلاد.

ومع ذلك يقول Thierry Bodson : “قول ذلك هو القيام بنوع من الشعبوية”. ويضيف : “من السهل قول مثل هذه الأشياء. ولكن جوهر المشكلة هو أي نسبة من الميزانية المتاحة يمكننا تركها لتنفيذ ملاحق اجتماعية. وإذا منحنا 160 يورو للطفل الواحد، فلن يتبقى شيء. وبالتالي، ينبغي الاحتفاظ بـ 15 إلى 20% من الميزانية لهذه الملاحق”.

وبالنسبة له، من المنطقي الانطلاق من مبلغ “130 يورو للطفل الواحد، أو أكثر من ذلك بقليل”. وهذا من شأنه أن يساعد على منح مكافآت أيضا على محدودي الدخل. ولكن ليس تبعا لسقف واحد، مثلما هو موجود في طور الإعداد في الوقت الحالي. ويطالب Thierry Bodson “بثلاثة أسقف للدخل، مع ملحق أقل كلما كانت موارد الأسرة في ازدياد”. ويطالب أيضا بمكملين للعمر يمكن الوصول إليهما اعتبارا من 6 سنوات ثم من 18 سنة.

وبالنسبة لبقية المواضيع، فإن ملف كاتربيلار قد اجتاز كافة مراحل  خطابه الذي ألقاه عشية احتفالات والونيا بنامور، مع توجيه نداء ليقوم جنوب البلاد بالتصويت على وجه الخصوص على مرسوم يسمح في مثل هذه الحالة “بملكية الموقع وأدوات الإنتاج”، بهدف تسليمها لأحد المشترين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *