رئيس نقابة FGTB يطالب بالتفاوض مع إدارة SNCB

بلجيكا 24 – أدلى Rudy De Leeuw رئيس نقابة FGTB خلال برنامج <TerZake> على قناة VRT بتصريح دعا فيه شركة SNCB للجلوس حول مائدة المفاوضات من أجل التوصل إلى حلول بشأن الصراع الاجتماعي التي يهز شركة السكك الحديدية. وهو بذلك يؤكد على رغبته في تفادي اللجوء إلى إضراب جديد.

 

وقد فشل آخر اجتماع للمصالحة بين شركة SNCB والنقابات في المضي قدما.  وبالتالي تم الحفاظ منذ الآن على إضرابات أيام 6 و 7 و21, 22 و 23 يناير.  واستنكر Rudy De Leeuw غياب أرباب العمل في شركة SNCB و أنفرابل خلال هذه المفاوضات.

 

يقول رئيس النقابة الاشتراكية في رد له : “لا يمكنني أن أتخيل أن الرئيس التنفيذي للشركة ليس حاضرا في مثل هذا الاجتماع في حين أنه تم تقديم إخطار بإضراب كهذا”. “ينبغي على الجميع المشاركة في وضع كهذا”.  وأكد Rudy De Leeuw على تأثير الرأي العام على الإجراءات المقرر اتخاذها في يناير. يقول : “إنها ليست أمثلة قليلة هنا، ولكنه جوهر القضية. الأمر يتعلق بمستقبل ستة آلاف شخص يريدون تجريدهم من عملهم، كما يتعلق بأمن وصيانة العديد من الخطوط”.