دفن بلال حدفي في مقبرة سكاربيك بسرية تامة

بلجيكا 24 – دُفن بلال حدفي الإرهابي الذي شارك في هجمات باريس التي وقعت في 13 نوفمبر الماضي، في بروكسل. وفي الواقع فقد أعيد جثمانه لأسرته فقط. ووريت جثته التراب بمدافن المسلمين بمقبرة سكاربيك.

ووفقا لصحيفة La Dernière Heure، حضر جنازة بلال حذفي ثلاثون شخصا بعد ظهر يوم الخميس. وهم أشخاص من العائلة وبعض أصدقاء الشاب المتوفى.

وكانت أسرة بلال حدفي قد أعربت عن رغبتها في دفن ابنها في المغرب، ولكن ذلك كان غير ممكن.

وتمت الجنازة في سرية تامة، تحت أنظار عدد قليل من رجال الشرطة الذين قاموا بتأمين المكان.