Très peu d'élèves demandent de l'aide en cas de harcèlement

دراسة : 14,5% فقط من التلاميذ يجرؤون على الحديث عن المضايقات التي يتعرضون لها

نشرت صحيفة Le Soir يوم الاثنين دراسة أجرتها لجنة التلاميذ الفرانكوفونيين جاء فيها أن 14,5% فقط من الأطفال الذين يتعرضون للاستهزاء والمضايقات في المدرسة يجرؤون على الحديث.

 

ويُستنتج من أجوبة 500 شاب من الثانوي من الذين شملهم الاستجواب أن الضحايا حين يريدون الاعتراف والحديث عما تعرضوا له فأنهم يلجئون إلى أصدقائهم في المقام الأول (50%) وإلى العائلة (30%). ثم إلى الطاقم التربوي (21,7%) وأخيرا  إلى أعضاء المركز النفسي والطبي الاجتماعي (13,3%).

 

وعلاوة على ذلك، يصرح 95% من المستجوبين أنهم كانوا شهودا على تعرض تلميذ آخر إلى الاستهزاء و88% على إبعاد تلميذ. ويؤكد 70% أنهم كانوا عرضة للاستهزاء، في حين أن تلميذا من بين اثنين يعترف أنه كان شاهدا على عنف جسدي ضد زميل له (56%).

 

Belge24