دراسة : تكاليف إضافية بـ 2 مليار يورو في أشغال STIB

صرحت معارضة الحركة الإصلاحية (MR)  في برلمان بروكسل على أعمدة صحيفة Le Soir أن دراسة قامت بها Pricewaterhouse بتكليف من حكومة بروكسل كشفت عن وجود تكاليف إضافية بملياري يورو في أشغال البنية التحتية لشركة STIB، المنصوص عليها في عقد الإدارة المبرم في نهاية البرلمان السابق.

 

ويتعلق الأمر باستثمارات ضخمة في المترو (التشغيل الآلي للخطين 1 و 5، حفر نفق  Constitution الذي سيتم تنفيذه على مقربة من محطة ميدي بالنسبة لمترو شمال-جنوب)، ووديعة لإنشاء خط الترام رقم 71 على هضبة Heysel.

 

ويقول مكتب Pascal Smet أنه مندهش من هذه المعلومة لأن الدراسة لم تنته بعد.

 

ووفقا لصحيفة Le Soir، يتوفر الوزير Smet على دراسة “تمويل النقل العام بإقليم بروكسل-العاصمة” منذ منتصف سبتمبر.

 

وتقول المعارضة أن الدراسة تكشف عن أن الأشغال المنصوص عليها في عقد إدارة شركة STIB الثابت إلى غاية 2021، ستبتلع ستة مليار يورو وليس أربعة. وتشمل الزيادات الهامة التشغيل الآلي للخطوط 1 و5 بـ 925 مليون يورو عوض 640، بزيادة 44%، وإنشاء نفق Constitution، الذي يعتبر رابطا لا غنى عنه بالنسبة لمترو شمال-جنوب بـ 220 مليون يورو عوض 106 أي بزيادة 107%.

 

وردا على سؤال وُجه إليه اليوم السبت، يقول مكتب وزير النقل Pascal Smet أنه “مندهش جدا” من هذه المعلومات. يقول المتحدث باسم الوزير : “إنه أمر مستغرب، لأننا لا زلنا لا نتوفر على الدراسة لأنها لم تنته بعد”. ووفقا له فإن عددا من المتغيرات لا يزال غير متوفر حاليا.

 

يقول : “على أية حال، ليست لدينا رغبة في إخفاء أي شيء. نحن نأمل في أن نحصل على الدراسة في غضون أسبوعين”.