دراسة تشير إلى ارتفاع مستمر في عدد الفتيات المبلغ عنهن لضلوعهن في جريمة

نقلت صحيفة Le Soir، يوم الجمعة، عن دراسة أجراها المعهد الوطني للإجرام وعلم الجريمة (INCC) أن الجرائم المبلغ عنها في إقليم بروكسل، والتي تتعلق  بقاصرين، بلغت 11% ما بين عامي 2008 و 2012، في حين كان الشباب من 18 إلى 20 سنة مسؤولين عن 13% من الجرائم.

 

وخلال فترة الدراسة، تراجع معدل الأحداث، المبلغ عنهم للنيابة العامة لارتكابهم مخالفة، بـ 34%.

 

واستعرضت الدراسة التي قام بها (INCC) عاملا آخر يتمثل في الارتفاع المتواصل من جانب الفتيات في عدد الحوادث الإجرامية. وتبلغ نسبة هذا الارتفاع عند القاصرين والشباب أقل من 25 سنة، 25%.

 

وتكشف الدراسة أيضا، أن جرائم الأحداث ليست حكرا على “نواة أساسية”. إذ تصل نسبة  القاصرين المبلغ عنهم لارتكابهم مخالفة، والمتورطين في أكثر من قضيتين، إلى 24% فقط.

 

Belge24