داعش يهدد المدارس والمستشفيات ببلجيكا

كشفت كل من صحيفتي Het Laatste Nieuws و la Dernière Heure اليوم الخميس أن تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي أعلن عن تهديدات جديدة ضد بلجيكا. وأكد جهادي من انتويرب أن “المكتبات والمدارس والمستشفيات والشوارع التجارية وأيضا النوادي الليلية” تعتبر أهدافا محتملة.

 

يقول الجهادي من أنتويرب : “لم نعد نعير كل هذه المناقشات حول الضحايا الأبرياء أي اعتبار. كل الكفار سيقتلون. سنقتلهم كما يقتلوننا”. ولم يعلن الجهادي أين ولا متى يمكنهم ضرب البلاد.

 

ويعتقد Montasser Al-De’emeh، وهو خبير في  الجهادية، والذي حصل على التسجيل الصوتي عبر الواتساب أنه “واضح من نواح عديدة أن هذا الرجل لا يتحدث عن نفسه، ولكنه يتحدث باسم مجموعة مهمة”.

 

وصاحب الرسالة هو عبد الله نعمان، من أنتويرب وهو في العشرينات من العمر، عضو في تنظيم Shariah4Belgium. ويدعى أبو جهاد البلجيكي، ويوجد منذ 2013 بسوريا. وتم أخذ صورة له برفقة أعضاء كتيبة البتار، التي تعتبر وحدة القوات الخاصة التي خططت للمؤامرة التي تم إحباطها بـ Verviers.

 

كتبت فاطمة محمد

تعليق واحد

  1. حسبي الله ونعم الوكيل الاسلام والمسلمين بريئين منكم لستم بجهاديين بل مجرمين