Khalid el-Bakraoui

داعش ينشر وصية خالد البكراوي

بلجيكا 24 – أوردت صحيفتا De Morgen et Het Laatste Nieuws صباح اليوم الاثنين على موقعيهما الإلكترونيين أن قناة الاتصال “الفرات” الخاصة بتنظيم الدولة الإرهابي بثت يوم أمس الأحد ما ادعت أنها وصية خالد البكراوي، الإرهابي الذي فجر نفسه يوم 22 مارس في محطة المترو مالبيك.

وكان خالد البكراوي يشير إلى الإبادة الجماعية في فلسطين والصين و العراق والتي لقي خلالها ملايين الأشخاص حتفهم بسبب الغرب. ويواصل الانتحاري قائلا : “لقد تحالف الصليبيون مرة أخرى لقتل مجتمع محمد”.

ويتحدث الإرهابي تحديدا عن بلجيكا. يقول : “بعض البلدان تدافع عن نفسها زاعمة أنها لا تقدم إلا دعما لوجيستيا فقط، كالعربية السعودية أو كبلجيكا التي قدمت  الأسلحة انطلاقا من مصنعها في Herstal”. ويضيف : “يجب أن تعلموا أن الوقت الذي تقتلون فيه المسلمين وتنامون دون قلق قد انتهى. الدم بالدم، والدمار بالدمار”.

ويتحدث البكراوي أيضا عن مقته للأخلاق الغربية “الوثنية” ويعتقد أن الغرب ليس لديه احترام للمرأة. “عوضا عن الهجوم على بلاد المسلمين وتحرير النساء، كان الأجدر بكم تنظيف أرصفتكم (في إشارة إلى الدعارة) وأفلامكم الإباحية والإعلانات الإشهارية الخاصة بالشامبو”.

ويعد خالد البكراوي في نص من خمس صفحات بانتقام لا يرحم ويدعو كافة المسلمين إلى الجهاد. ووفقا له فإن إنقاذ المواطنين ليس ضروريا، لأنهم أيضا مسؤولون مثل الحكومات التي ساعدوها للوصول إلى السلطة.