police italienne

خلية جهادية بالقرب من ميلانو تضع إيطاليا في حالة تأهب

بلجيكا 24 – أفادت وسائل إعلام إيطالية أن السلطات الليبية حذرت إيطاليا من وجود مزعوم لخلية جهادية بالقرب من ميلانو، لها صلة مع قائد مخضرم من تنظيم الدولة الإسلامية.

وبعد سيطرة النظام على المقرات العامة لتنظيم الدولة الإسلامية هذا الأسبوع، عثر عملاء ليبيون بسرت في شمال ليبيا على وثائق تكشف عن وجود هذه الشبكة، حسب ما ذكرته العديد من وسائل الإعلام الإيطالية بما في ذلك Le Corriere della Sera.

ويرتبط هؤلاء الناشطون المتمركزون بالقرب من ميلانو في شمال إيطاليا، بأبو نسيم، وهو تونسي بعمر 47 سنة والذي عاش في البلاد خلال فترة طفولته، ثم غادر للقتال في أفغانستان وفي سوريا قبل أن يصبح قائدا لتنظيم الدولة الإسلامية بليبيا سنة 2014.

وتخشى إيطاليا التي رفعت حالة التأهب إلى أعلى مستوى في مواجهة التهديد الإرهابي، من أن يكون مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية القادمين من سيرت قد اجتازوا البحر المتوسط على متن قاربين للمهاجرين، بهدف القيام بهجمات “الذئاب المنفردة” في البلاد.

وقد تضاعفت عمليات ترحيل المهاجرين المشتبه بتطرفهم في الأسابيع الأخيرة.