1280x960

حوالي نصف اللاجئين المغاربة العالقين في اليونان يدعون أنهم سوريون

بلجيكا 24 – نشرت صحيفة “دي فيلت” الألمانية، في عددها الصادر، اليوم الجمعة 24 يونيو، تقريرا، تفيد فيه بأن حوالي نصف اللاجئين المغاربة العالقين في اليونان، يدعون أنهم سوريون، مشيرة إلى أنه استنادا لوكالة إدارة الحدود الأوروبية “فرونتكس”، أنهم يقومون بذلك من أجل أسباب تتعلق بسرعة قبول طلبات اللجوء.
و أوضح التقرير، أن الهيئة راجعت بيانات حوالي 173 ألف لاجئ في عام 2015، قالوا لدى وصولهم إلى اليونان إنهم مواطنون سوريون. و قد ثبت أن 14.2 في المائة منهم كذبوا في هذه المسألة. حيث يعتقد أن 8.6 في المئة العراقيين، و 2.5 في المئة فلسطينيون.
فما قال 40 في المئة من جميع المغاربة، الذين دخلوا أوروبا عبر اليونان، أنهم مواطنون سوريون. و أشارت وكالة فرونتكس إلى الخلفيات المحتملة لقيام كثير من اللاجئين بالإدعاء بأنهم سوريون، و منها أن السوريين يحصلون بشكل أسهل على الحماية كلاجئين في أوروبا، لأنهم يأتون من منطقة حرب، و بالإضافة إلى ذلك، فإنه بداية من خريف 2015 كان مسموحا للسوريين و الأفغان و العراقيين فقط السفر من اليونان إلى مقدونيا.