le tourisme en belgique

حملة دولية لتحسين صورة بلجيكا في القطاع السياحي

بلجيكا 24 – ستطلق الخدمات السياحية ببروكسل ووالونيا وفلاندرز مع بداية شهر يناير، حملة دولية موجهة لتحسين صورة بلجيكا التي قوضتها الهجمات والتهديد الإرهابي الحالي، في أعين السياح وبالتالي الحد من انخفاض الإيرادات التي تولدها السياحة. وقد أكد مكتب رئيس إقليم بروكسل Rudi Vervoort على إطلاق هذه الحملة. وللمزيد من التفاصيل سيعقد مكتب Vervoort مؤتمرا صحفيا خلال النصف الأول من شهر يناير.

ومن جهته يشير Stef Gits المتحدث باسم Toerisme Vlaanderen إلى أن هذه الحملة ستكون امتدادا “لأشرطة فيديو القطط” الذي أنجزته كل من Visit Brussels و Wallonie-Bruxelles Tourisme و Toerisme Vlaanderen في نهاية نوفمبر. هذه الأشرطة التي أثيرت في العديد من وسائل الإعلام الأجنبية مثل ABC-News و The Guardian و Der Spiegel و The Independent.

إن الصورة السلبية التي وصفت بها بروكسل على أنها “أرض الإرهاب في أوروبا” قد أضرت بالفنادق والمطاعم بالمنطقة بشكل خطير. ويضيف السيد  Gits قائلا : “تهاوت إيرادات فنادق بروكسل بـ 20% إلى 25% في نوفمبر”. ويتابع Geert Cochez من Visit Brussels قائلا :  “بل كان هناك في مرحلة الإغلاق، انخفاضا وصل إلى 55% من الحجوزات”. “وفي الوقت الحالي، وصل الانكماش إلى 25%”.

ووفقا لـ Stef Gits فإن “الفكرة هي أن نركز على زبائننا الرئيسيين، سواء كانوا مواطنين من البلدان المجاورة مثل هولندا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا والتي تمثل 60% من ليالي المبيت لغير البلجيكيين. كما يحظى الأمريكيون والإسبان والإيطاليون أيضا بكامل اهتمامنا”