ministre-président, Rudy Demotte

حكومة Rudy Demotte تشكل فريق عمل لبحث إشكالية استقبال اللاجئين

قررت حكومة اتحاد والونيا-بروكسل اليوم الأربعاء، تشكيل فريق عمل وزاري، للعمل على إشكالية استقبال اللاجئين على التراب الوطني، والذين  نما عددهم في الأسابيع الأخيرة بشكل قوي.

 

تقول المتحدثة باسم الوزير-الرئيس Rudy Demotte اليوم الأربعاء : “هدف فريق العمل هذا هو إبراز الاحتياجات لمختلف الخدمات التي يقدمها الاتحاد لاستقبال هؤلاء اللاجئين (…) لأننا نعرف أنهم لن يتواجدوا هنا إلا لأسابيع قليلة”.

 

وسيُعقد أول اجتماع لفريق العمل هذا، والذي سيجمع كل وزراء الحكومة مرفوقين بالفنيين لديهم، في الأسبوع المقبل.

 

وسيترأس Rudy Demotte الأشغال شخصيا بسبب شمولية صلاحيات الاتحاد التي سيتم حشدها.  وستساعد الدورة الأولى هذه، خاصة، في “القيام بجرد” لما يمكن للاتحاد القيام به، بشكل ملموس، لمساعدة القاصرين غير المرافقين (MENA) الواصلين إلى بلجيكا، ولتأمين تمدرس أطفال الأسر المهاجرة، أو لمساعدة الأطفال القادمين الجدد الذين لا يتقنون اللغة الفرنسية.

 

وستعرض نتائج فريق العمل هذا على مجلس الوزراء في موعد لم يحدد بعد. وتسعى الحكومة من خلال هذه المبادرة، إلى التمكن من تلبية حاجيات  البلديات التي سيُطلب منها استقبال هؤلاء  اللاجئين،  وذلك  من خلال إمكانيات الاتحاد سواء في مجال التمدرس، أو سياسة الطفل، أو البنية التحتية الرياضية،…

 

وردا على سؤال حول احتمالية وجود صلة بين هذه المبادرة والجدل الدائر منذ بداية أغسطس بين الوزير-االرئيس والذي هو أيضا عمدة مدينة تورناي ووزير الدولة الاتحادية تيو فرانكين، حول استقبال اللاجئين بهذه المدينة، أكدت المتحدثة باسم الوزير-الرئيس أن لا ارتباط بين الأمرين. وتصر بقولها : “هذا ليس له علاقة بذاك”. لقد “أراد Rudy Demotte بكل بساطة أن يضمن توزيعا عادلا للاجئين بين البلديات، وهو ما يريد تيو فرانكين فعله الآن على ما يبدو”.

 

كتبت فاطمة محمد