حصة بلجيكا من مهاجري البحر المتوسط قد “تقل”

رحب وزير الدولة لشئون اللجوء والهجرة “تيو فرانكين” ، بالمقترحات المقدمة من المفوضية الأوروبية لدول الإتحاد الأوروبي لقبول حصة المهاجرين من دول البحر المتوسط .
وإقترح السيد فرانكين أن حصة بلجيكا قد تكون مواتية تماماً .
وينص الإقتراح على أن أي من المهاجرين الذين يصلون إلى الإتحاد الأوروبي بعد عبورهم البحر المتوسط في قوارب متهالكة ، سيتم إرسالهم إلى وجهات في جميع أنحاء القارة الأوروبية .
ومن جانبه علق السيد ” فرانكين ” أن المشرعين الأوروبين لا يجب أن يغلقوا أعينهم حول أكبر أزمة لاجئين تشهدها أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية ، ولابد من التعاون بشكل جاد ومتواصل بين كافة الأطراف الأوروبية للحد من هذه الأزمة، بل وإيجاد حل جذري ونهائي للتخلص منها .
وشدد السيد ” فرانكين” على أن بعض البلدان – لاسيما في أوروبا الشرقية ، ستضطر إلى بذل مجهود أكبر ، ولكن بلجيكا ولأن بلجيكا قامت بإستضافة العديد من المهاجرين من قبل ، فقد تضطر بلجيكا إلى استقبال عدد أقل من المهاجرين ضمن الخطة الأوروبية الجديدة .
وأضاف وزير اللجوء والهجرة تيو فرانكين إلى أنه يجب أن يتعامل الاتحاد الأوروبي مع أساس المشكلة وهم المهاجرين أنفسهم ، ويجب وضع خطة لردعهم بشكل نهائي وفوري .