حسابات على تويتر تغرد بتهديد بلجيكا بعد عمليات ليلة الأحد

أرسل العديد من المغردين على تويتر تهديدات لبلجيكا هذه الليلة بعد حملة مكافحة الإرهاب التي نفذتها الشرطة ليلة أمس في سبع بلديات ببروكسل وشارلروا.

 

وذكرت صحيفة Het Laatste Nieuws أن العديد من الرسائل التي تهدد بلجيكا بشكل مباشر قد نُشرت في أعقاب العمليات التي جرت ليلة أمس.

وتعلن رسالة متبوعة بهاشتاج “#BrusselsLockdown” مكتوبة بالهولندية أن بروكسل “ستغرق في الدم” بعد أن أظهرت صورة لانفجار.

وتظهر تغريدة أخرى عبوة ناسفة، استخدمت على متن الطائرة الروسية التابعة لشركة ميتروجيت والتي تم تفجيرها فوق الأراضي المصرية في منطقة سيناء ، موضحةً : “لقد أرسلناها إلى روسيا، وفي المرة القادمة، سنرسلها إلى بلجيكا”.

 

وأخيرا، تحدث عضو على تويتر، حذف حسابه بعد ذلك، بالإنجليزية قائلا : “حالة التأهب ستستمر ولكن بطعم الدم. ليس هناك من مهرب لأننا نريد الموت”.

 

ولم تكن هذه الرسالة التي كانت أول ما نشر على الشبكة الاجتماعية، معروفة لدى الاستخبارات.ومع ذلك، فالشعار المستخدم فيها هو شعار ” Jihadi Tweep”، المعروف لدى السلطات بكونه أحد المتعاطفين مع تنظيم الدولة الإسلامية.

وأشارت الشرطة الاتحادية إلى علمها بهذه المنشورات، وهي الآن تقوم بالتحقيق في هذه التهديدات.