حزب الخضر الأوروبي يطعن في التقرير التقييمي بشأن إعادة تشغيل Doel 3 و Tihange 2

بلجيكا 24 – قوضت خبرة مضادة أجرتها لجنة دولية متخصصة في قوة المواد بناءً على حزب الخضر الأوروبي ونشرت اليوم الخميس، التقييم الذي قدمته الوكالة الفدرالية للمراقبة النووية (AFCN) والذي سمح بإعادة تشغيل المحطتين النوويتين Doel 3 و Tihange 2، اللتين توقفتا عن العمل بعد اكتشاف شقوق مجهرية.

وقد ولدت هذه الدراسة التي أجرتها Ilse Tweer أربعين نقطة خلاف مع التحليل الذي أنجزته سلطة المراقبة البلجيكية.

وترى Ilse Tweer أن الغرفة المستخدمة لأداء الاختبارات “ليست تمثيلية” لأنها لا تسمح بالأخذ بعين الاعتبار تاريخ المحطتين المنهارتين. وتشير إلى أن طبيعة الشقوق لم تظهر في التقييم، فقد احتفظت الوكالة الفدرالية للمراقبة النووية بفرضية وجود صدع ناجم عن الهيدروجين. كما أن سلطة المراقبة لم تتمكن خلال عمليات الاختبار من “إثبات” ما وقع.

وتساءلت الوثيقة، التي قُدمت اليوم الخميس، من أن الوكالة الفدرالية للمراقبة النووية قد غيرت خطوط اتجاهها، مرورا بمعيار عام إلى معيار حسب الطلب. وتشير الاستنتاجات إلى أنه لا يمكن إعادة فتح  المحطتين النوويتين مع مثل هذه الشقوق، بموجب قانون ASME الدولي. وأخيرا،  طرحت الدراسة تساؤلات بعد تخفيض هامش الخطأ تقريبا إلى العدم وإزالة هوامش السلامة في التقييم.