intoxication au monoxyde de carbone

حالة تسمم جديدة بغاز أول أكسيد الكربون في نامور

أعلن رجال مطافئ منطقة NAGE اليوم الجمعة أن أحد الأشخاص أصيب بتسمم بغاز أول أكسيد الكربون (CO) ليلة الخميس في منزل بشارع Jean-Baptiste Brabant بنامور. وقد نقل إلى المستشفى.

 

وكان الضحية قد دخل على الحمام فشعر بالسوء. وبعد استدعاء رجال الإنقاذ، اكتشفوا تسمما بغاز أول أكسيد الكربون. وتعين نقل الضحية إلى مستشفى André Vésale الذي يقع في Montigny-le-Tilleul بـ Hainaut، ليوضع في غرفة الضغط العالي.

 

ويبدو أن رجال المطافئ بدأوا يتدخلون في المزيد من حالات التسمم بغاز أول أكسيد الكربون بعد أن شرعت أجهزة التدفئة في العمل. إذ يمكن لكل السخانات أن تنتج غاز أول أكسيد الكربون باستثناء السخانات الكهربائية.

 

ولذلك فإن وخزة تذكيرية ضرورية وفقا لرجال المطافئ. ومن الممكن منع مثل هذه الحوادث من خلال توفير هواء منعش ونقي وإخلاء جيد للغاز المحترق. وبحسب مركز مراقبة التسمم، فإن التركيب الصحيح والصيانة الدورية للأجهزة والمدخنة كفيل بضمان السلامة.

 

أما فيما يخص الأعراض، فإن ضحية التسمم بغاز أول أكسيد الكربون يشعر بالصداع والدوخة. ويشعر بالتعب ويمكن أن يبدأ في التقيء. وإذا لم يدر الضحية أنه يجب عليه مغادرة الغرفة، فإن الوضع يصبح خطيرا. كما يذكر رجال المطافئ بأن رقم الطوارئ هو 112.