جنديان يقضيان وقتا ممتعا بالجامعة الحرة ببروكسل

بلجيكا 24 – أشارت صحيفة Le Soir إلى أن جنديين خلقا جدلا جديدا، بعد ذاك الذي كان بسبب تعليق خدمات أحد الجنود من قبل رؤسائه على إثر قيامه بالتسوق. وكان التهديد الإرهابي في المستوى الثالث ببلجيكا.

وفي هذه المرة، تم تصوير جنديين يمرحان في الجامعة الحرة ببروكسل. وكما تذكر صحيفة Le Soir، فقد نظمت الجامعة الحرة ببروكسل يوم الأبواب المفتوحة أمس الأربعاء. وفي هذه المرة، قامت خدمة الاتصال بالجامعة بنسخ الرموز الجديدة التي ظهرت على فيسبوك في شهر فبراير والتي حظيت بـ 39 ألف معجب.

ومن بين الصور التي نشرت على فيسبوك الخاص بالجامعة الحرة ببروكسل، حظيت إحداها بالكثير من التعاليق والإعجاب. وفيها نرى جنديين يمرحان بهذه الرموز الجديدة في حرم الجامعة، الذي يتواجدان به ضمن إطار مستوى الثالث من التهديد الإرهابي. وتتباين الآراء بخصوص هذا المشهد ما بين الجدل والاستنكار الذاتي.

تعليق واحد

  1. من حقهم الترويج عن أنفسهم اربعه أشهر من الخدمة والعناء وهم. أكيد يعلمون انه ليس هناك ارهاب ولا تهديدات قصة مؤلفة