جروح في الرأس تؤدي بحياة مهاجر مغربي بأسبانيا

أفاد مصدر مطلع أن مجموعة من الشباب وجدوا جثة صديقهم البالغ من العمر 39 عام ملقاة في حفرة بعد أن تم تحطيم جمجمته و قاموا بنقله مباشرة إلى المستشفى حيث لفظ أنفاسه الأخيرة بعد فشل محاولات الأطباء المتكررة في إنقاذ حياته
و أضاف المصدر أن الضحية المغربي كان يعيش حياة التشرد في أحد الأكواخ بالقرب من مدينة فالينسيا برفقة أشخاص اخرين المكان الذي وجدت جثته بالقرب منه
من جهتها طوقت السلطات الأسبانية موقع الجريمة بعد تلقي البلاغ بالجريمة مباشرة من طرف صديق الضحية بدءا في عملية البحث و التحري عن المعتدين
و قد كانت السلطات الأسبانية قد أعلنت أن الجريمة حدثت مع زوال يوم الخميس 5 نوفمبر و سبب الوفاة هو الجروح الخطيرة التي أصيب بها الضحية في رأسه

كتب – عمرو يوسف