Jan Jambon

جان جامبون يخصص 46 مليون يورو لشركة أستريد

قالت شركة أستريد للصحيفة الفلامانية De Tijd أن وزير الداخلية جون جامبون من (N-VA) سيخصص في العام المقبل 46 مليون يورو لأستريد، وهي شبكة الاتصالات لكل خدمات الإغاثة والأمن ببلجيكا.

وتعتبر شركة أستريد منذ 17 سنة شركة الهاتف التي تسمح للشرطة والمطافئ مثلا، بالاتصال فيما بينهم. وتستخدم هذا الخدمات نحو 70 ألف محطة وأجهزة من أستريد، كما تستخدمها أيضا الخدمات الطبية والصليب الأحمر والوقاية المدنية والدفاع والجمارك وأمن الدولة.

ومع ذلك، وفي السنوات الأخيرة، أصبحت الشركة نفسها تعيش صعوبات. فالحكومة السابقة باعتبارها المساهم الوحيد في الشركة قد أوقفت الاستثمار في أستريد، مما أدى على خسائر متراكمة بـ 50 مليون يورو و117 مليون يورو من النقص في التمويل الهيكلي.

ويعتزم وزير الداخلية تزويد أستريد ب46 مليون يورو في العام المقبل. ويتعين أن يكون هذا المبلغ “أساسا صلبا” للشركة في عقد الإدارة الجديد الذي يريد الوزير أتمامه مرة أخرى هذا العام مع الشركة.

وقد قام السيد الوزير أيضا بتنظيف أستريد بإعادة تشكيل مجلس الإدارة.