jan jambon

جان جامبون : “خطر الإرهاب في بلجيكا لم ينته بعد”

بلجيكا 24 – في أعقاب القبض على صلاح عبد السلام المتهم الأول في أحداث اعتداءات باريس، قال وزير الداخلية البلجيكي أننا يجب علينا الحذر، فالخطر لم ينته بعد.

وشكر وزير الداخلية جهود الشرطة وجهاز الاستخبارات البلجيكية. كما عبر الوزير أيضاً عن شكره للجهود التي قام بها الشعب البلجيكي نفسه، والتي أدت إلى إلقاء القبض على المطلوب الأول في أوروبا.

وجاء ذلك خلال حديث للسيد الوزير على قناة VRT الفلامانية. وقال الوزير أنه يأمل بأن يكون اعتقال صلاح عبد السلام إشارة واضحة للشباب في أنه لا يوجد مستقبل ما لما يقال عنه (دولة الخلافة ) أو التطرف العنيف حسب قوله.

وأضاف السيد جامبون بأنه كان مصراً منذ البداية على مكافحة التطرف على نطاق أوسع وليس في مولنبيك فحسب. غير أنه أكد أيضا على المضي قدماً لإنهاء خطته في مكافحة التطرف والإرهاب.

وأكد الوزير أن ضباط الشرطة لم يرتكبوا أية أخطاء أثناء إلقاءهم القبض على المشتبه بهم في “فورست” في وقت سابق هذا الأسبوع. بينما عن طريق الصدفه البحتة نوعا ما، “أجرينا بحثا لتحليل المخاطر قبل زيارة منطقة فورست، وتم وضع بعض الأماكن تحت نطاق الأماكن الباردة أي الخالية من أي مخاطر ولا تشكل أي تهديد. ولكن عندما تم إطلاق النار علي رجال الشرطة، انسحب الضباط إلى حين وصول التعزيزات الأمنية، التي وصلت خلال عشر دقائق. ولم يكن السيد الوزير على يقين من أن صلاح عبد السلام قد هرب بالفعل من هذه المباني.