theo francken 2015

تيو فرانكين سيعقد اجتماع في مكتبه لمواجهة النقص في أماكن إيواء طالبي اللجوء

يأمل وزير الدولة المكلف بشؤون الهجرة واللجوء تيو فرانكين في عقد اجتماع اليوم الاثنين، من أجل فتح مراكز إضافية لطالبي اللجوء في الثكنات. وقد تزايدت طلبات اللجوء بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة. وتم إحصاء 2900 طلب في شهر يوليو فقط. أي مرتين أكثر من يوليو 2014.

 

وفي 2011، شهدت بلجيكا بالفعل نقصا في أماكن الإيواء. إذن كيف يمكن تجنب الوقوع في سيناريو مماثل؟.

 

تعتبر Bierset بالقرب من لييج، وعلى بعد خطوتين من المطار، ثكنة قديمة تم تحويلها منذ عدة سنوات إلى مركز استقبال. وقد أعلن Billy Jüngling مدير قسم استقبال طالبي اللجوء بالصليب الأحمر عن قدرة بسعة 565 مكان. ومعدل حيازة يقرب من 99%.

 

ولا تعد Bierset استثناءً، فـ 16 ألف مكان استقبال بلجيكي على وشك الامتلاء. وطلب وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة المكلف بالملف فتح 2000 مكان عازل بحلول سبتمبر. ولكن هذا لن يكون كافيا بالنظر غلى السياق العالمي الحالي، ومع الملايين من الأشخاص الذي يفرون من الصراعات في سوريا والعراق وفي العديد من الدول الأفريقية.

 

“وعلى كل حال، فهذه الأماكن العازلة للصليب الأحمر كلها مشغولة. ومن جانب فداسيل : كل الأماكن مشغولة عمليا. ويجب فتح أماكن جديدة. لن تكفي الآن ولن تكون كافية في المستقبل. وخلال شهر، ستظل المشكلة أيضا. لهذا نحن نفكر على مستوى الوزارة ومع فداسيل في فتح ثكنات في النهاية. نحن نفكر في هذا الاحتمال”.

 

وعلى أية حال، اجتماع القدرة المحدودة مع الطلب المتزايد على أماكن الاستقبال من مكونات أزمة جديدة لاستقبال طالب اللجوء. ” مكونات الأزمة موجودة، ولكن هذا ليس سببا في حدوثها. وعلى كل حال، فالإرادة هي تجنب ذلك”.

 

لذلك فاليقظة مطلوبة. ومن المقرر أن ينظم مكتب تيو فرانكين اجتماعا اليوم الاثنين لمواجهة هذا النقض في وقت مبكر.

 

كتبت : فاطمة محمد