تنظيم مسيرة في ثانوية Vielsalm لدعم طالبان مهددان بالطرد من بلجيكا

نظم الطلاب في مدرسة Vielsalm الثانوية مسيرة اليوم الاثنين لدعم الطالبين Prince و Bryan ذوي الاصل الرواندى و المهددين بالطرد ، وتوقف الطلاب و الموظفين عن العمل لمدة نصف ساعة صباح اليوم.

ومنذ يوم الخميس, قام الطلاب و المعلمين بالتوقيع على عريضة لارسالها الى وزير الدولة لشئون اللجوء و الهجرة تيو فرانكين لمراجعة اوضاع Prince و Bryan واعادة النظر فى قضية الاخوين البالغين من العمر 18 و 16 عاما والذين وصلو الى بلجيكا رفقة اسرتهم فى العام 2009.
ويعتبر الاخوين و بشهادة الموظفين و الادارة و الطلاب بانهم طلاب جيدين واندمجوا بشكل كامل فى المجتمع. واشار احد المعلمين الى ان الطلاب يمتلكون خططا مستقبلية كبيرة.
وتسلم الطلاب فى الاسبوع الماضى امراً بمغادرة التراب البلجيكى فى التاسع من مايو على اقصى تقدير فى الوقت الراهن .
وتملك الجو العام فى المدرسة خليط من الغضب و السخط و الثورة أيضاً , حسب شهادة لأحد مسؤولي المدرسة Marie-France Huveners .
وجمعت العريضة ايضا المئات من التوقيعات بعد نشرها على شبكة الانترنت.
وتم اتخاذ اجراءات اخرى من قبل المعلمين و الطلاب كجزء من هذه التعبئة: شعارات, لافتات و صور جماعية. كما قررت المدرسة التوقف عن العمل اليوم الاثنين من الساعة العاشرة الى العاشرة و النصف لدعم الشقيقين. كما ضاعف المدرسين من اتصالاتهم مع الصحافة لايصال رسالتهم والسماح لها بالاستمرار.
ويقيم الاخوين Prince و Bryan حاليا فى مركز استقبال Bovigny رفقة والديهما .
Belg24