تكلفة نشر جنود القوات المسلحة البلجيكية في الشوارع

أطلع وزير الدفاع البلجيكي “ستيفن فاندبوت” أعضاء اللجنة البرلمانية التي عقدت صباح اليوم للكشف عن تكلفة نشر أفراد القوات المسلحة في شوارع بروكسل والمدن البلجيكية ، وكما هو المعروف
فإن أفراد جنود القوات المسلحة هم من يعملون حالياً على حراسة البلاد ومنشآتها الحيوية والهامة ، وذلك بسبب رفع حالة التأهب للدرجة الرابعة في بروكسل وحدها وللدرجة الثالثة في جميع أنحاء المملكة البلجيكية .

وقال السيد “فاندبوت” أمام اللجنة البرلمانية صباح اليوم أن التكلفة الإجمالية للحراسة المكلفة بها القوات المسلحة البلجيكية في الفترة ما بين 17 يناير منذ العملية الإرهابية التي وقعت ضد الشرطة في ” فيرفيرس ” وحتى أعياد الكريسماس القادمة ستكون حوالي 17,9 مليون يورو .
ويستند هذا الرقم أيضاً على بروكسل والتي ما زالت تحت حالة التأهب القصوى حتى 20 ديسمبر القادم ، والتي لا تزال تحتاج لقرار نهائي يجب أن يتخذ بشأنها .

وقام الوزير بعمل شرح مفصل لكل ما يحدث على أرض الواقع في بلجيكا بشكل عام وبروكسل بشكل خاص ، وكيف جرى نشر عدد كبير من الجنود في جميع أنحاء البلاد .

وأنهى الوزير حديثه أمام اللجنة قائلاً :” لقد تم تدريب كل جندي بشكل جيد جداً ، وكافة الجنود بالشوارع مجهزين تجهيز عالي الكفاءة ، وكل جندي منهم يعرف واجبه تماماً ويعرف ما يجب عليه فعله وبشكل صحيح ” .

والسؤال المطروح الآن ، من سيتحمل كافة التكاليف بالإضافة إلى الخسارة التي تكبدتها البلاد أثناء توقف الحياة في بروكسل وبشكل كامل خلال الأسبوع الحالي ؟؟