24_07_14_12_20_441835330

تقرير خاص لـ بلجيكا 24 : كيف يمكن أن يكون لكرة القدم وجهاً أخر غير المنافسة و الصراعات !

كرة القدم وجدت من أجل توحيد الشعوب .. بهذه العباراة كان دوماً يتحدث أسطورة كرة القدم العالمية , البرازيلى ” بيليه ” عن كرة القدم ليؤكد بأن الرياضة عموماً قد وجدت من أجل أهداف أسمى بكثير من الفوز و الخسارة و المكسب و حصد النقاط و خسرتها .

هذه القيمة الجميلة لـ كرة القدم , ترجمها النجم البرتغالى الدولى و أفضل لاعب فى العالم فى 2013 و 2014 , كريستيانو رونالدو الى أرض الواقع بعدما قالت صحف فرنسية و أسبانية صباح اليوم , بأن الاسطورة البرتغالية صاحب الـ 30 عاماً تبرع بـ مبلغ مالى يصل لـ 7 مليون باوند لـ ضحايا زلزال  نيبال المدمر و الذى ضرب تلك القرية الأسيوية الصغيرة و راح ضحيته ما يقارب الـ 1900 شخص .

هذه الواقعة لم تكون هى الأولى التى يظهر فيها وجه كريستيانو رونالدو ” الإنسانى ” , فـ اللاعب البرتغالى دائم الدعوة لـ كل متابعيه على موقع التواصل الإجتماعى ” فيسبوك ” و ” تويتر ” من أجل دعم قضايا الأطفال و الجميعات الخيرية و قد زار من قبل دولة إندونيسيا فى الوقت الذى تلى إعصار تسونامى بعد رأى فيديو يظهر فيه أحد الشباب الأندوليسين يرتدى قميص ” كريستيانو رونالدو ” و هو يحاول الإفلات و النجاء من الإعصار المدمر الذى ضرب أندونيسيا فى ذلك الوقت .

و كذلك قالت صحف بريطانية من قبل ,. بأن النجم البرتغالى قد تكلف بعملية علاج طفل يبلغ من العمر 10 سنوات عندما كان يلعب البرتغالى فى صفوف مانشستر يونايتد فى الفترة من موسم 2003-2004 و الى موسم 2008-2009 , و أن اللاعب كان دائم المشاركة فى الجميعات الخيرية و فى جمع التبرعات لـ ضحايا الكوارث الطبيعية . وبالتأكيد قضية دعم رونالدو الدائم لـ القضية الفلسطينة و دعمه لـ الأطفال فى غزة معروفة للجميع فى الوطن العربى .

ليس رونالدو فقط من يقوم بمثل هذه الأعمال , فـ كذلك هناك ليونيل ميسى و أيضاً ريبيرى و زين الدين زيدان و كذلك الظاهرة رونالدو و غيرهم من النجوم الكبار فى كرة القدم , الجميع فى القارة العجوز يعلم ما هى أهمية كرة القدم للشعوب , فـ متى نرى مثل هذه الأمور فى بلادنا فى الوطن العربى , متى يبدأ نجوم كرة القدم فى تبنى قضايا عامة و متى يبدأ النجوم والمشاهير فى لعب دوراً مميزاً فى حل المشكلات والقضايا التى تواجه شعوبهم ؟