Salah Abdeslam

تصنيف تحقيق فدرالي بشأن صلاح عبد السلام دون متابعة في يونيو 2015

بلجيكا 24 – أشارت RTBF يوم الأحد على موقعها الإلكتروني أنه ستتم مناقشة المعلومات التي أدت بالنيابة العامة الفدرالية إلى تصنيف تحقيق بشأن صلاح عبد السلام دون متابعة في يونيو الماضي، في جلسة سرية مغلقة بالبرلمان الاتحادي.

وقد علمت شرطة مولنبيك في يناير 2015 برغبة الشقيقين عبد السلام في الذهاب إلى سوريا للقتال تحت راية تنظيم الدولة الإسلامية. ولذلك تم تحرير محضر بالمعلومات.

وبدأ التحقيق، وتم الاستماع إلى صلاح عبد السلام يوم 28 فبراير، وتسلمت الشرطة الفدرالية ببروكسل، المختصة في قضايا الإرهاب، هذه القضية. وأصبحت الشرطة القضائية الفدرالية مسؤولة عن التحقق من الدلائل التي توصلت بها من قبل الشرطة المحلية. غير أنه لم يتم اعتبار الشقيقين عبد السلام شخصين خطيرين في ذلك الوقت، ولم يكن هناك تفتيش ولا تنصت على المكالمات، حسب ما تذكر RTBF.

وفي 29 يونيو، قامت النيابة العامة الفدرالية بتصنيف القضية دون متابعة، وفقا لمحضر الشرطة الفدرالية الذي لم يظهر أي دليل يمكنه تأكيد معلومات شرطة مولنبيك.