تصريحات N-VA حول المهاجرين تضع الزيت على النار

تميز الحزب الفلاماني الجديد (N-VA) في الأسابيع الأخيرة  بسلسلة من الخرجات المتتابعة التي تستهدف اللاجئين. وقد وضع حزب الحركة الإصلاحية (MR) هذا الموقف على “حساب استمالة الناخب الفلاماني”.

 

أظهرت آخر استطلاعات للرأي فقدان الاهتمام بالتصويت لحزب (N-VA) لصالح حزب (Vlaams Belang). ويوم الجمعة وخلال عطلة نهاية الأسبوع، أصدرت العديد من شخصيات حزب (N-VA) تصريحات مثيرة للجدل حول اللاجئين وإدارة مدينة بروكسل للأزمة.

 

ويوم الاثنين، اقترحت نائبة اتحادية تقييد منح التعويضات العائلية لعائلات اللاجئين، وهو موضوع يندرج مع ذلك، ضمن اختصاصات الكيانات الاتحادية. يقول  Olivier Chastel رئيس (MR) بعد سؤاله على هامش مؤتمر صحفي : “إني أضع هذا على حساب استمالة الناحب الفلاماني. إن حزب (N-VA) يفقد بعض الناخبين من يمينه”.

 

ومع ذلك، يُذَكِّر رئيس (MR) أنه لحد الآن، لم تتحول هذه الأفكار إلى مشاريع على طاولة الحكومة. يضيف : “للحصول على نقاش مع رئيس الوزراء حول هذه الأمور، أؤكد لكم أن هذا لن يؤثر على عمل الحكومة في شيء”.

 

وبالنسبة للاقتراحات نفسها، حتى ولو تتابعت، فإن حزب (MR) سيرفضها. يؤكد السيد Chastel : “هذا لا يؤثر بي، وهذا لن يغير رأيي”.

 

كتبت فاطمة محمد