cancer

بلجيكا: مكان الإقامة يؤثر على بعض أنواع مرض السرطان

أشارت صحف Mediahuis، استنادا على تحليل نشرته مؤسسة تسجيل السرطان في دورية السرطان وعلم الأوبئة، أنه في كل سنة، يواجه 65.000 بلجيكي مرض السرطان. ولكن المرض لا يؤثر على البلاد بنفس الطريقة. فمثلا، يصيب سرطان الفم خاصة، مدينة مونس بحوالي 10 حالات في كل 100.000 شخص. وفي الشمال الشرقي لـ Campine، يعتبر هذا النوع من السرطان أقل أهمية.

 

ويشكل خطر التعرض لسرطان الكبد أهمية كبيرة بالنسبة للأشخاص الذين يقطنون بالقرب من الحدود الفرنسية. وكلما اقتربنا من هولندا، كلما كان الخطر قليلا.

 

وتوجد فوارق إقليمية كبيرة بالنسبة لأمراض أخرى من السرطان، مثل سرطان الرئة. إلا أن انتشاره يختلف. وبالتالي، فسرطان الرئة عند النساء يشكل أهمية كبرى في إقليم  لييج، في حين أنه أقل ارتفاعا في إقليم Tournai-Mons.

 

وتذكر Liesbet Van Eycken مديرة مؤسسة تسجيل السرطان أن “أحد أكبر النتائج هو تأثير نمط العيش على تطور بعض أنواع مرض السرطان”. “ويتسبب الإفراط في استهلاك الكحول في الإصابة بسرطان الرأس أو الرقبة. فيما يعتبر التبغ مسؤولا عن الإصابة بسرطان الرئة. ولا يسبب تلوث الهواء إلا 2 حتى 4% من الإصابة بالسرطان”.

 

Belge24