le ministre de la Justice, Koen Geens

بلجيكا تُنشأ معهدا وطنيا لحقوق الإنسان

أعلن وزير العدل Koen Geens أن بلجيكا ستنشأ بنهاية المجلس التشريعي الحالي في 2019 معهدا وطنيا لحقوق الإنسان.

 

وأشار Geens في اجتماع مائدة مستديرة نظمتها ببروكسل اللجنة الأوروبية لمناهضة العنصرية والتعصب (ECRI) التابعة لمجلس أوروبا، أشار إلا أن “الخطوة الأولى اتخذت خلال المجلس التشريعي السابق، وهي خلق مركز اتحادي لتكافؤ الفرص ومركز اتحادي للهجرة”.

 

وستكون الخطوة التالية، وفقا له، هي إنشاء آلية وطنية مكلفة بضمان احترام حقوق الإنسان.

 

وأقر السيد Geens من (CD&V) أن إنشاء مثل هذه الهيئة لن يكون سهلا، لأن جميع الحكومات (الاتحادية والكيانات) يجب أن تمنح موافقتها، فضلا عن مختلف البرلمانات. ويعتقد الوزير أنه من  الممكن تنفيذ المشروع بنهاية السلطة التشريعية.

 

وأعلنت كاتبة الدولة المكلفة بتكافؤ الفرص Elke Sleurs من (N-VA) عن دعمها لإنشاء مثل هذا المشروع، خاصة وأنها تعتقد أنه لا زالت هناك ثغرات في حماية حقوق الإنسان ببلجيكا. واستشهدت بالتمييز على أساس اللغة.

 

وأشارت  Elke Sleurs إلى الحوار، هذا الصيف، بين الحكومة الاتحادية والهيئات الاتحادية لتحديد خطة جديدة لمحاربة التمييز الذي يطال المثليين، وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا (LGBTI).

 

Belge24