بلجيكا تعتمد على الشباب فى بطولة امم اوروبا

فيما يلي حقائق عن منتخب بلجيكا قبل سحب قرعة بطولة أوروبا 2016 لكرة القدم في باريس يوم 12 كانون الأول/ ديسمبر الحالي، وستكون بلجيكا ضمن منتخبات التصنيف الأول في القرعة.
تصدرت المجموعة الثانية بعد الفوز في سبع مباريات والتعادل في مباراتين والهزيمة مرة واحدة وسجلت 25 هدفا واهتزت شباكها 5 مرات.
– كانت بلجيكا – التي تأهلت إلى دور الثمانية في كأس العالم 2014 – المرشحة الأولى لصدارة المجموعة لكنها بدأت التصفيات بشكل سيء فتعادلت مع البوسنة وويلز ثم خسرت أمام ويلز في حزيران/ يونيو قبل أن تحقق أربعة انتصارات متتالية.

– سيتشارك لأول مرة في بطولة أوروبا منذ استضافتها بالاشتراك مع هولندا في 2000.
– تملك بلجيكا بلا شك أحد أفضل التشكيلات الموهوبة بين المنتخبات المشاركة في بطولة اوروبا 2016 لكن الفريق يفتقر لخبرة اللعب في البطولات الكبرى بعد فشل التأهل لأكثر من عقد من الزمان إلى أن نجحت في بلوغ نهائيات كأس العالم 2014.
– رغم استحواذ بجيكا الكبير على الكرة فإن الفريق يعاني في إيجاد ثغرات في دفاع المنافسين في ظل اعتماده على مهاجم وحيد.
– أظهرت بلجيكا أن لديها القدرة على الفوز على المنافسين الكبار بعد تغلبها 4-3 على فرنسا في يونيو حزيران و3-1 على ايطاليا في نوفمبر تشرين الثاني في مباراتين وديتين.
– يتوقف مستوى الفريق كثيرا على أداء إيدن هازارد لاعب تشيلسي.
– تأهلت بلجيكا إلى النهائيات أربع مرات وكانت أفضل نتيجة عندما خسرت في النهائي 2-1 أمام المانيا الغربية في 1980.
– خسرت في الدور قبل النهائي عام 1972 وخرجت من الدور الأول عامي 1984 و2000.