بلجيكا تعتزم نشر 300 عسكري في منطقة الساحل

تستعد بلجيكا في 2016، لنشر نحو 300 جندي في منطقة الساحل ضمن عملية محتملة “لتحقيق الاستقرار” بينما ستواصل قواتها المسلحة سلسلة من العمليات الجارية بأفغانستان والعراق والأردن. وسيساهمون أيضا في تدريب الوحدات بجمهورية الكونغو الديمقراطية، وبتونس وكذلك سيشاركون في تدابير التأمين التي يقدمها حلف شمال الأطلسي لبلدان شرق أوروبا. إنها “خطة العمليات” العسكرية التي قدمها اليوم الجمعة وزير الدفاع Steven Vandeput أمام زملائه في الحكومة والذين وافقوا عليها.

وأكد السيد Vandeput من (N-VA) خلال مؤتمر صحفي على الالتزام بمساهمة عسكرية بلجيكية “أكثر قوة” بالساحل.

وتعتبر هذه المنطقة ، موطن العديد من التنظيمات الجهادية المسلحة والتي أطلقت فرنسا ضدها في أغسطس 2014 عملية Barkhane ضمن أضخم عملية في “شريط الساحل والصحراء” الذي يغطي خمس دول وهي موريتانيا ومالي والنيجر وتشاد وبوركينا فاصو.