بلجيكا تصل أخيرا إلى المعايير الأوروبية الثابتة بشأن الجسيمات الدقيقة

بلجيكا 24 – أفادت صحيفة De Morgen اليوم السبت استنادا إلى المعلومات التي قدمتها الخلية الإقليمية للبيئة (Celine) أن نجحت بلجيكا في بلوغ  المعايير الأوروبية الثابتة بخصوص الجسيمات الدقيقة على كامل أراضيها في 2015. وهي سابقة لم تحصل منذ 1997. وفي العام الماضي، تمكنت بروكسل وفلاندرز من بلوغ المعايير الأوروبية ولكن ولونيا فشلت في ذلك. إلا أن اللوائح والظروف الجيدة سمحت بتحقيق نتائج جيدة.

وفي السنوات السابقة، أُدخلت قواعد جديدة على بلادنا بشكل منهجي وذلك من أجل العمل على تقليل كمية الجسيمات الدقيقة الموجودة في الهواء. ومن هذه القواعد، نجد إجبارية تطبيق وسائل ترشيح وتصفية الجسيمات في السيارات التي تستخدم وقود الدييزل في قطاع النقل، وفرض معايير أكثر صرامة على أجهزة التدفئة أو أيضا اللجوء إلى عمليات الإنتاج الأنظف في مجالي الزراعة والصناعة.

وتشير المعايير الأوروبية خاصة إلى أن التركيز اليومي للجسيمات الدقيقة PM10 (50 µg/m3)، لا يمكنه أن يتجاوز أكثر من 35 يوما بالسنة.