augmentation de La population belge

بلجيكا تشهد ارتفاعا في عدد السكان خلال السنة الحالية والسنة لقادمة

بلجيكا 24 – وفقا لتوقعات ديموغرافية تم تحديثها بمكتب التخطيط الاتحادي، والمديرية العامة للإحصاء، من المقرر أن يرتفع عدد السكان البلجيكيين بـ 90 ألف نسمة في سنة 2016، وبـ 80 ألف نسمة في سنة 2017. وأوضح أصحاب الدراسة خلال مؤتمر صحفي أن نصف هذا النمو يفسر بارتفاع عدد اللاجئين. وعلى المدى البعيد، سيصبح نمو السكان البلجيكيين ما بين 2020 و 2060 مرتفعا بـ 40 ألف نسمة سنويا، مقابل 50 ألف نسمة في الفترة ما بين 1991 إلى 2014.

ووفقا للفرضية التي تم اعتمادها انطلاقا من توقعاتهما، فإن تدفق اللاجئين سيظل مماثلا في 2016 لذاك الذي كان في الربع الأخير من سنة 2015 قبل أن ينخفض تدريجيا ويصبح في وسط سنة 2017  بالمستويات التي كانت قبل أزمة الهجرة.

ويصر واضعو الدراسة على أنه من المؤكد أن هذه الفرضية محاطة بعدم اليقين نظرا للطابع غير المتوقع للعديد من العوامل. ويشيرون أيضا إلى أهمية إجراء مراجعة سنوية للتوقعات الديموغرافية.

ووفقا لمكتب التخطيط الاتحادي والمديرية العامة للإحصاء، فمن المتوقع أن يصل عدد اللاجئين المعترف بهم في بلجيكا إلى50 ألف لاجئ في 2016، وإلى 40 ألف لاجئ في 2017 نظرا لمدة الإجراءات. وينطلق أصحاب الدراسة من  فرضية أنه تم الاعتراف بـ 75% من طلبات اللجوء.

وبينما يصل عدد اللاجئين على العموم إلى 10 ألف لاجئ سنويا، فإن أزمة الهجرة الحالية تخلق زيادة في عدد شهادات الاعتراف بوضعية لاجئ، التي قدرت في 70 ألف خلال المرحلة ما بن 2016 إلى 2017، وفقا للافتراضات التي تم تحديدها. وفي 2018، سينخفض عدد شهادات الاعتراف بوضع لاجئ إلى 10 آلاف.