بلجيكا تشن حملة جديدة على  النشالين غير “الشرعيين”

ستنطلق يوم الاثنين المقبل عملية “Gaudi ” الثانية التي تهدف إلى طرد النشالين المعتقلين المتواجدين بطريقة غير شرعية في بلجيكا وإعادتهم إلى بلادهم في أسرع وقت ممكن، وتشارك في العملية ثلاث مدن إضافية بما فيها مونس. حسب ما ذكرت الصحف الصادرة يوم السبت.

 

و”Gaudi ” مختصر للعبارة الفلامانية “gauw dief ” والتي تعني “النشال”، وأجريت أولى العمليات في ديسمبر الماضي بمبادرة من وزير الداخلية، السيد Jan Jambon، ووزير الدولة الدولة لشؤون اللجوء والهجرة السيد Theo Francken، والتي مكنت من اعتقال 542 شخصا بزيادة 30 % مما كانت عليه في نفس الفترة من السنوات السابقة.

 

أما العملية الثانية فستجري ابتداءً من الاثنين 18 مايو إلى غاية الاثنين 15 يونيو وتشمل كلا من مدن أنتويرب، بروكسل، مولينبيك سان جان، لييج، شارلروا، مونس، لوفين، غنت، ألست، أوستند وكورتريك.

 

belg24